سمات الدراسة في الكليات

النموذج التعليمي

تلتزم حكومة الإمارات العربية المتحدة ببناء دولة عصرية مواكبة للقرن الحادي والعشرين من خلال توفير التعليم بأرقى مستوياته لجميع المواطنين الطامحين إلى تطوير طاقاتهم وقدراتهم.

تسعى كليات التقنية العليا للارتقاء بمكانتها لتصبح صرحاً تعليمياً بارزاً يسهم في بناء الدولة. ويمثل النموذج التعليمي لكليات التقنية العليا إطار عمل استراتيجي يتم من خلاله تحقيق رسالة كليات التقنية العليا.

يرسم النموذج التعليمي المحصلات التعليمية التي تحدد القدرات المتميزة لخريجي وخريجات كليات التقنية العليا.  ويتوافق هذا النموذج مع رسالة كليات التقنية العليا ويقدم الوسائل التي تسهّل عملية تحقيق هذه الرسالة.

يعتمد النموذج التعليمي لكليات التقنية العليا على القِيَم المهنية التالية:

  • الممارسة الابتكارية
  • التحسين المستمر
  • النزاهة المهنية
  • الكفاءة والفاعلية
  • الاستجابة لاحتياجات المساهمين وأصحاب المصلحة
  • وضع معايير تصميم المناهج الدراسية وتحديد المبادئ التي يجب اتباعها في عملية التعليم والتعلم وإرشادات التقييم لدى كليات التقنية العليا.

يعرّف النموذج التعليمي الفلسفة التعليمية لكليات التقنية العليا ويحدد ثمانية محصلات تعليمية:

المحصل التعليمي الأول: مهارات الاتصال والمعلومات

وفقاً لمؤهلاتهم العلمية، يُظهر خريجو كليات التقنية العليا مستوى مقبولاً من الكفاءة في ما يلي:

  • توصيل المعلومات والآراء والمفاهيم والأفكار بصورة فاعلة باللغة الإنجليزية محادثةً وكتابةً إلى متلقّيـن ذوي خلفيات متنوعة؛
  • اختيار وفهم وتقييم وتحقيق الاستخدام الفاعل للمعلومات من مجموعة متنوعة من المصادر المعروضة المحكية والمكتوبة باللغة الإنجليزية؛ و
  • مراعاة الاعتبارات الأخلاقية في مجال استخدام وتوزيع المعلومات من مجموعة متنوعة من المصادر.

المحصل التعليمي الثاني: التفكير الناقد والإبداعي

وفقاً لمؤهلاتهم العلمية، يُظهر خريجو كليات التقنية العليا مستوى مقبولاً من الكفاءة في ما يلي:

  • تقييم وتحليل المعرفة والمعلومات؛
  • تحديد وفهم المشاكل؛ و
  • إظهار الإبداع والابتكار في حل المشاكل

المحصل التعليمي الثالث: الوعي العولمي والمواطنة

وفقاً لمؤهلاتهم العلمية، يُظهر خريجو كليات التقنية العليا مستوى مقبولاً من الكفاءة في إدراك وتحليل ما يلي:

  • المعضلات الأخلاقية وممارسة صنع القرار الأخلاقي؛
  • القضايا المؤثرة على البيئة المحلية والإقليمية والعالمية؛ و
  • العلاقات الترابطية بين المضامين والثقافات المحلية والإقليمية والعالمية.

المحصل التعليمي الرابع: الثقافة التقنية

وفقاً لمؤهلاتهم العلمية، يُظهر خريجو كليات التقنية العليا مستوى مقبولاً من الكفاءة في ما يلي:

  • إظهار الوعي التام لأثر تكنولوجيا المعلومات على الأفراد والمجتمعات؛
  • استخدام التكنولوجيا بما يمكّنهم من العمل بصورة فاعلة في حياتهم الشخصية والمهنية، وإدراك المترتبات الأخلاقية لاستخدامات التكنولوجيا.

المحصل التعليمي الخامس: الإدارة الذاتية والتعلم المستقل

وفقاً لمؤهلاتهم العلمية، يُظهر خريجو كليات التقنية العليا مستوى مقبولاً من الكفاءة في ما يلي:

 التفكير مليّاً في عمليات التعلم الخاصة بهم وتقييمها؛

  • العمل باستقلالية؛ و
  • إظهار سلوك راقٍ وإيجابي في موقع العمل.

المحصل التعليمي السادس: العمل الجماعي والمهارات القيادية

وفقاً لمؤهلاتهم العلمية، يُظهر خريجو كليات التقنية العليا مستوى مقبولاً من الكفاءة في ما يلي:

  • فهم وظائف وديناميكيات المجموعات؛
  • المساهمة بصورة فاعلة في العمل ضمن فريق؛
  • تولي مسؤوليات قيادية بصورة فاعلة؛ و
  • إظهار الثقة بالنفس والنُضج الاجتماعي في تعاملاته مع الآخرين.

المحصل التعليمي السابع: الكفاءات المهنية

وفقاً لمؤهلاتهم العلمية، يُظهر خريجو كليات التقنية العليا مستوى مقبولاً من الكفاءة في ما يلي:

  • إظهار وتطبيق المعارف اللازمة التي تمكّنه من تحقيق النجاح في الحقل المهني المختار؛
  • تطبيق المهارات اللازمة التي تمكّنه من تحقيق النجاح في الحقل المهني المختار؛ و
  • إظهار السمات والميزات المحددة التي تمكّنه من تحقيق النجاح في الحقل المهني المختار.

المحصل التعليمي الثامن: مهارات الرياضيات

وفقاً لمؤهلاتهم العلمية، يُظهر خريجو كليات التقنية العليا مستوى مقبولاً من الكفاءة في ما يلي:

  • استخدام الأدوات التحليلية العددية ذات الصلة لحل المسائل في سياقها الأصلي؛ و
  • تحليل مفاهيم الرياضيات وتوصيلها بثقة في سياقها الأصلي.

من خلال النموذج التعليمي لكليات التقنية العليا، يلتزم أعضاء الهيئة التدريسية بتوفير الخبرات التعليمية لخريجي الثانوية العامة الملتحقين بالكليات وتزويدهم بالمعارف والمهارات والسمات التي تؤهلهم بعد التخرج للمساهمة الفاعلة في مسيرة التنمية والتطوير بالدولة، إضافةً إلى تعزيز المسؤولية الشخصية والاجتماعية لديهم.

تقدم كليات التقنية العليا الخبرات التعليمية التالية لطلبتها لضمان تميزهم في ما يلي:

  • التخرج من برنامجهم التخصصي المختار بنزاهة أكاديمية؛
  • جديرون بالاحترام وقادرون على احترام الآخرين؛
  • المشاركة كمساهمين فاعلين في عملية بناء الدولة؛
  • تحمل مسؤولية أفعالهم؛
  • التصرف الأخلاقي؛
  • التعلم بفاعلية أكبر في البيئات التعلمية التطبيقية؛
  • القدرة على التواصل بصورة فاعلة باللغة الإنجليزية؛
  • الإلمام بالتكنولوجيا؛
  • الإلمام بالرياضيات؛
  • القدرة على العمل باستقلالية وضمن فريق؛ و
  • القدرة على التفكير الناقد والإبداعي.

 

شارك برأيك